السبت، 25 يناير 2020

فوائد الفشل !!


الفشل كلمة ذات وقع سيء على الأذن و جميعنا يخشاها و البعض يعتبرها شتيمة إذا ما وجهت له بشكل مباشر، إلا أن هذه الكلمة لها جوانبها الإيجابية أيضاً فلو قرأنا سيرة حياة ألمع نجوم السينما أو أغنى أغنياء العالم لوجدنا أنهم جميعهم مروا بهذه التجربة الخاطئة التي نسميها الفشل و في حقيقة الأمر أنهم جميعهم يمتلكون صفة مشتركة أنهم يعرفون طعم الفشل ولكنهم لا يعرفون معنى الإستسلام .
حول هذه الكلمة يمكننا أن نصنف الناس في نوعين : 


- أشخاص سلبيين : مكتئبين و منغلقين على أنفسهم ، لا يعترفون بفشلهم بل يضعون اللوم على الآخرين و على غدر الأصدقاء و والظروف الصعبة و ما إلى هنالك من أسباب يختلقونها ، ومن ثم فإن فشله في الحياة يكون سلسلة فشل ، والنتيجة الحتمية أن يصبح شخصا اتكاليا دون هدف، يعيش على ادني مستوى ولا يتجاوز ذلك أبدا وفي رأيي هذا هوالإنسان الفاشل بعينه. وقد تجده أيضاً فاشلاً إجتماعياً ولا يبذل أي جهد لتحسين وضعه .
-أشخاص إيجابيين : ينظرون إلى الفشل على أساس أنه تجربة خاطئة لم تتم بالصورة المطلوبة ولم تستخدم فيها المهارات التي يمتلكونها بالمكان الصحيح ثم ينهضون من جديد و يقومون بتحديد أسباب الفشل و العمل على إعادة التجربة ولكن بطريقة مختلفة .

إلا أن الفشل الذي قد باغت معظمنا سيعود علينا بفوائد عدة إذا نظرنا إليه من جوانبه الإيجابية والتي يمكننا أن نلخصها كما يلي :

1. قراءة نفسك جيداً : 


لكل إنسان أسلوبه وطريقته و صفاته الإيجابية و السلبية و معظمنا لا يعرف سلبياته قدر ما يعرف إيجابياته ، لأننا لا نجيد قراءة أنفسنا ، أما اليوم وبعد هذه التجربة الخاطئة التي مررت بها ستعرف أكثر عن نفسك ! أنت الآن تعرف ماهي نقاط قوتك وما هي نقاط ضعفك ، ماهو شغفك و اهتماماتك و بناء عليه ستسعى إلى إحياء ذاتك وتطويرها للتغلب على نقاط الضعف و جعلها نقاط قوة.

2. خلق طريق جديد :


يجب أن يُنظر إلى الفشل على أنه فرصة لإنشاء مسار جديد. إذا كنت تشعر بأنك فشلت في شيء ما ، فقم بالتدوين حوله أو القيام ببعض التأمل الذاتي ومعرفة ما لم يكن ظاهراً. قم بإنشاء مسار أو مسار آخر وحاول مرة أخرى. ستحصل على رؤى جديدة واتجاه مختلف قد يجعل منك كتلة إبداعية لا تنكسر .


3.الفشل يجعلك ماهراً !!


في كل عمل تمارسه ( تجارياً كان أم صناعياً) ينبغي أن يساعدك الفشل في تحديد ما نجح وما لم ينجح ، بمجرد أن تتعرف على سبب المشكلة ، ستكون لديك فرصة أخرى لعمل ذات الشيء بطريقة مختلفة. و سترى بنفسك أن هناك متعة في تجربة شيء ما مرة أخرى وإدراك ما الخطأ الذي ارتكبته سابقاً .

4. الفشل يشجع النمو العقلي والعاطفي :


الفشل يؤدي أيضا إلى النمو العقلي والعاطفي. يدفعنا للفضول إلى الإستكشاف والقيام بالمزيد والبحث عن المشكلات وإيجاد الحلول لها في حياتنا العملية . تتعزز أفكارنا وتصوراتنا عن الإخفاقات والنجاحات في هذه الفترة .
إذا تصورنا الفشل على أنه نهاية كل شيء ، فإننا نسرق أنفسنا من تحول سيكون مثري .

5. الفشل يؤدي إلى إتقان كل ما تفعله لاحقاً :


بغض النظر عن المجال الذي تتواجد فيه ، فإن التجربة والخطأ هي في الأساس تجربة علمية. إنها عملية محاولة وفشل. الرغبة في الاستمرار في المحاولة والقيام بالنتائج تؤدي إلى إتقان حرفتك. جميع الأفراد في الوظائف الإبداعية 
والتقنية عليهم أن يخضعوا لهذه العملية يوميًا.

6. الفشل يكشف الأصدقاء الحقيقين : 


على الرغم من كثرة الأصدقاء، إلا أن الأصدقاء المخلصين عملة نادرة ، و وجودهم نعمة كبيرة، قد يكون من الصعب أن تفتش في نوايا الآخرين إلا أن الفشل سيظهر الأصدقاء الحقيقين الذين تجدهم خلفك في أوقات الشدة لمساندتك .


من الضروري أن تتذكر دائماً أن جميع الناجحين في هذا العالم قد ذاقوا مرارة الفشل مرات عدة و هو كان سبيلهم إلى النجاح .

هناك تعليق واحد: